مقتل 92 جندي خلال هجوم لجماعة بوكو حرام في تشاد

أعلن الرئيس التشادي إدريس ديبي، الثلاثاء، عن مقتل 92 جنديا خلال هجوم لجماعة بوكو حرام استهدف وحدة عسكرية في مقاطعة البحيرة غربي البلاد، خلال ليل الأحد/ الاثنين.

جاء ذلك في تصريحات أدلى بها الرئيس، من المنطقة التي تعرضت للهجوم، بحسب وسائل إعلام محلية.

وقال الرئيس في تصريحاته: “لقد خسرنا 92 من جنودنا والضباط وضباط الصف، فضلا عن إصابة 47 آخرين” في الهجوم الذي وقع ليل الأحد-الاثنين، مضيفا: “إنها المرة الأولى التي نخسر فيها هذا العدد من العناصر”.

وأوضح أن الاشتباكات بين الطرفين استمرت ما يقرب من 5 ساعات بالمنقطة المذكورة.

وفي نهاية يناير/ كانون الثاني الماضي، أقال ديبي رئيس أركان الجيش الجنرال طاهر إردا تايرو، بعد سلسلة هجمات شنها تنظيم بوكو حرام.

وتشهد دول مجموعة الساحل الأخرى، مثل مالي وبوركينافاسو والنيجر، تصاعدا للهجمات منذ مطلع العام 2020، خلفت مقتل العشرات وجرحهم، كما تسببت في عمليات نزوح جماعي للسكان المحليين.

وفي وقت سابق الثلاثاء، قُتل أكثر من 50 جنديا في هجوم للتنظيم بنيجيريا.

ووفقا لوسائل إعلام محلية، استهدف الهجوم عشرات الجنود في قرية “غونيري” بولاية يوبي شمال شرق نيجيريا.

شارك على ...

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *